كانون الثاني

01/01 التكوين 1-3

02/01 التكوين 4-6

03/01 التكوين 7-9

04/01 التكوين 10-13

05/01 التكوين 14-17

06/01 التكوين 18-20

07/01 التكوين 21-23

08/01 التكوين 24-26

09/01 التكوين 27-30

10/01 التكوين 31-33

11/01 التكوين 34-36

12/01 التكوين 37-40

13/01 التكوين 41-45

14/01 التكوين 46-48

15/01 التكوين 49-50

16/01 الخروج 1-4

17/01 الخروج 5-7

18/01 الخروج 8-11

19/01 الخروج 12-14

20/01 الخروج 15-17

21/01 الخروج 18-20

22/01 الخروج 21-23

23/01 الخروج 24-26

24/01 الخروج 27-29

25/01 الخروج 30-32

26/01 الخروج 33-35

27/01 الخروج 36-38

28/01 الخروج 39-40

29/01 اللاويين 1-4

30/01 اللاويين 5-7

31/01 اللاويين 8-10

شهر فبراير

01/02 اللاويين 11-14

02/02 اللاويين 15-17

03/02 اللاويين 18 - 20

04/02 اللاويين 21-24

05/02 اللاويين 25-27

06/02 العدد 1-4

07/02 العدد 5-7

08/02 العدد 8-10

09/02 العدد 11-14

10/02 العدد 15-17

11/02 العدد 18-20

12/02 العدد 21-23

13/02 العدد 24-27

14/02 العدد 28-30

15/02 العدد 31-33

16/02 العدد 34-36

17/02 التثنية 1-4

18/02 التثنية 5-7

19/02 التثنية 8-10

20/02 التثنية 11-14

21/02 التثنية 15-17

22/02 التثنية 18 - 20

23/02 التثنية 21-23

24/02 التثنية 24-27

25/02 التثنية 28 - 30

26/02 التثنية 31 - 34

27/02 يشوع 1-4

28/02 يشوع 5-7

مارس

01/03 يشوع 8-10

02/03 يشوع 11-13

03/03 يشوع 14-17

04/03 يشوع 18-21

05/03 يشوع 22-24

06/03 القضاة 1-3

07/03 القضاة 4-8

08/03 القضاة 9-10

09/03 القضاة 11-12

00/03 القضاة 13-16

11/03 القضاة 17-18

12/03 القضاة 19-21

13/03 راعوث 1-4

14/03 صموئيل الاول 1-3

15/03 صموئيل الاول 4-7

16/03 صموئيل الاول 8-10

17/03 صموئيل الاول 11-13

18/03 صموئيل الاول 14-16

19/03 صموئيل الاول 17-20

10/03 صموئيل الاول 21-23

21/03 صموئيل الاول 24-26

22/03 صموئيل الاول 27-29

23/03 صموئيل الاول 30-31

24/03 صموئيل الثاني 1-3

25/03 صموئيل الثاني 4-6

26/03 صموئيل الثاني 7-9

27/03 صموئيل الثاني 10-12

28/03 صموئيل الثاني 13-15

29/03 صموئيل الثاني 16-19

30/03 صموئيل الثاني 20-22

31/03 صموئيل الثاني 23-24

أبريل

01/04 الملوك الاول 1-3

02/04 الملوك الاول 4-7

03/04 الملوك الاول 8-10

04/04 الملوك الاول 11-14

05/04 الملوك الاول 15-17

06/04 الملوك الاول 18-20

07/04 الملوك الاول 21-22

08/04 الملوك الثاني 1-4

09/04 الملوك الثاني 5-7

10/04 الملوك الثاني 8-10

11/04 الملوك الثاني 11-13

12/04 الملوك الثاني 14-17

13/04 الملوك الثاني 18 - 20

14/04 الملوك الثاني 21-25

15/04 أخبار الأول 1-4

16/04 أخبار الأول 5-8

17/04 أخبار الأول 9-12

18/04 أخبار الأول 13-16

19/04 أخبار الأول 17-19

20/04 أخبار الأول 20-22

21/04 أخبار الأول 23-25

22/04 أخبار الأول 26-29

23/04 أخبار الثاني 1-3

24/04 أخبار الثاني 4-7

25/04 أخبار الثاني 8-9

26/04 أخبار الثاني 10-12

27/04 أخبار الثاني 13-15

28/04 أخبار الثاني 16-18

29/04 أخبار الثاني 19-21

30/04 أخبار الثاني 22-24

مايو

01/05 أخبار الثاني 25-28

02/05 أخبار الثاني 29 - 32

03/05 أخبار الثاني 33-36

04/05 عزرا 1-4

05/05 عزرا 5-7

06/05 عزرا 8-10

07/05 نحميا 1-2

08/05 نحميا 3-5

09/05 نحميا 6-9

10/05 نحميا 10-13

11/05 استير 1-3

12/05 استير 4-7

13/05 استير 8-10

14/05 أيوب 1-3

15/05 أيوب 4-7

16/05 أيوب 8-10

17/05 أيوب 11-14

18/05 أيوب 15-17

19/05 أيوب 18-20

20/05 أيوب 21-24

21/05 أيوب 25-28

22/05 أيوب 29-31

23/05 أيوب 32-34

24/05 أيوب 35-37

25/05 أيوب 38-42

26/05 المزامير 1-3

27/05 المزامير 4-6

28/05 المزامير 7-9

29/05 المزامير 10-12

30/05 المزامير 13-15

31/05 المزامير 16-18

يونيه

01/06 المزامير 19-21

02/06 المزامير 22-24

03/06 المزامير 25-27

04/06 المزامير 28-30

05/06 المزامير 31 - 33

06/06 المزامير 34 - 36

07/06 المزامير 37-39

08/06 المزامير 40-42

09/06 المزامير 43-46

10/06مزامير 47-50

11/06 مزامير 51-54

12/06مزامير 55-57

13/06مزامير 58-61

14/06 مزامير 62-64

15/06 مزامير 65 - 67

16/06 مزامير 68-70

17/06مزمور 71-73

18/06المزامير 74-76

19/06 مزامير 77-79

20/06 مزامير 80-82

21/06مزامير 83-85

22/06 مزامير 86-88

23/06 مزامير 89-91

24/06 مزامير 92-94

25/06 مزامير 95-97

26/06 مزامير 98-100

27/06 مزامير 101-103

28/06 مزامير 104-106

29/06 مزمور 107-110

30/06 مزامير 111-114

يوليو

01/07 المزامير 115-118

02/07 المزامير 119

03/07 المزامير 120-123

04/07 المزامير 124-127

05/07 المزامير 128-131

06/07 المزامير 132-135

07/07 المزامير 136-138

08/07 المزامير 139-141

09/07 المزامير 142-144

10/07 المزامير 145-147

11/07 مزامير 148-150

12/07 الأمثال 1-3

13/07 الأمثال 4-6

14/07 الأمثال 7-9

15/07 الأمثال 10-12

16/07 الأمثال 13-15

17/07 الأمثال 16-18

18/07 الأمثال 19-21

19/07 الأمثال 22-24

20/07 الأمثال 25-27

21/07 الأمثال 28-31

22/07 الجامعة 1-3

23/07 الجامعة 4-6

24/07 الجامعة 7-9

25/07 الجامعة 10-12

26/07 نشيد الأناشيد 1-4

27/07 نشيد الأناشيد 5-8

28/07 إشعياء 1-3

29/07 إشعياء 4-6

30/07 إشعياء 7-9

31/07 إشعياء 10-12

أغسطس

01/08 إشعياء 13-16

02/08 إشعياء 17-20

03/08 إشعياء 21-23

04/08 إشعياء 24-26

05/08 إشعياء 27-29

06/08 إشعياء 30-32

07/08 إشعياء 33-35

08/08 إشعياء 36-39

09/08 إشعياء 40-43

10/08 إشعياء 44-46

11/08 إشعياء 47-49

12/08 إشعياء 50-52

13/08 إشعياء 53-55

14/08 إشعياء 56-58

15/08 إشعياء 59-62

16/08 إشعياء 63-66

17/08 إرميا 1-3

18/08 إرميا 4-6

19/08 إرميا 7-9

20/08 إرميا 10-12

21/08 إرميا 13-15

22/08 إرميا 16-17

23/08 إرميا 18-20

24/08 إرميا 21-23

25/08 إرميا 24-26

26/08 إرميا 27-29

27/08 إرميا 30-31

28/08 إرميا 32-34

29/08 إرميا 35-37

30/08 إرميا 38-41

31/08 إرميا 42-44

سبتمبر

01/09 إرميا 45-48

02/09 إرميا 49-52

03/09 مراثي إرميا 1-5

04/09 حزقيال 1-3

05/09 حزقيال 4-6

06/09 حزقيال 7-9

07/09 حزقيال 10-12

08/09 حزقيال 13-15

09/09 حزقيال 16-18

10/09 حزقيال 19-21

11/09 حزقيال 22-24

12/09 حزقيال 25-28

13/09 حزقيال 29-32

14/09 حزقيال 33-36

15/09 حزقيال 37-39

16/09 حزقيال 40-43

17/09 حزقيال 44-48

18/09 دانيال 1-3

19/09 دانيال 4-6

20/09 دانيال 7-9

21/09 دانيال 10-12

22/09 هوشع 1-3

23/09 هوشع 4-7

24/09 هوشع 8-10

25/09 هوشع 11-14

26/09 يوئيل 1-3

27/09 عاموس 1-3

28/09 عاموس 4-6

29/09 عاموس 7-9

30/09 عوبديا 1

اكتوبر

01/10 يونان 1-4

02/10 ميخا 1-4

03/10 ميخا 5-7

04/10 ناحوم 1-3

05/10 حبقوق 1-3

06/10 صفنيا 1-3

07/10 حجي 1-2

08/10 زكريا 1-4

09/10 زكريا 5-8

10/10 زكريا 9-11

11/10 زكريا 12-14

12/10 ملاخي 1-4

13/10 متى 1-4

14/10 متى 5-7

15/10 متى 8-10

16/10 متى 11-13

17/10 متى 14-16

18/10 متى 17-20

19/10 متى 21-23

20/10 متى 24-26

21/10 متى 27-28

22/10 مرقس 1-4

23/10 مرقس 5-8

24/10 مرقس 9-12

25/10 مرقس 13-16

26/10 لوقا 1-4

27/10 لوقا 5-8

28/10 لوقا 9-12

29/10 لوقا 13-16

30/10 لوقا 17-20

31/10 لوقا 21-24

شهر نوفمبر

01/11 يوحنا 1-3

02/11 يوحنا 4-6

03/11 يوحنا 7-9

04/11 يوحنا 10-13

05/11 يوحنا 14-16

06/11 يوحنا 17-21

07/11 اعمال الرسل 1-4

08/11 اعمال الرسل 5-7

09/11 اعمال الرسل 8-9

10/11 اعمال الرسل 10-12

11/11 اعمال الرسل 13-16

12/11 اعمال الرسل 17-20

13/11 اعمال الرسل 21-23

14/11 اعمال الرسل 24-26

15/11 اعمال الرسل 27-28

16/11 رومية 1-3

17/11 رومية 4-5

18/11 رومية 6-8

19/11 رومية 9-11

20/11 رومية 12-13

21/11 رومية 14-16

22/11 كورنثوس الاولى 1-3

23/11 كورنثوس الاولى 4-6

24/11 كورنثوس الاولى 7-9

25/11 كورنثوس الاولى 10-12

26/11 كورنثوس الاولى 13-16

27/11 كورنثوس الثانية 1-3

28/11 كورنثوس الثانية 4-6

29/11 كورنثوس الثانية 7-9

30/11 كورنثوس الثانية 10-13

ديسمبر

01/12 غلاطية 1-3

02/12 غلاطية 4-6

03/12 افسس 1-3

04/12 افسس 4-6

05/12 فيلبي 1-4

06/12 كولوسي 1-4

07/12 تسالونيكي الاولى 1-5

08/12 تسالونيكي الثانية 1-3

09/12 تيموثاوس الاولى 1-3

10/12 تيموثاوس الاولى 4-6

11/12 تيموثاوس الثانية 1-4

12/12 تيطس 1-3; فليمون 1

13/12 العبرانيين 1-2

14/12 العبرانيين 3-4

15/12 العبرانيين 5-7

16/12 العبرانيين 8-10

17/12 العبرانيين 11

18/12 العبرانيين 12-13

19/12 يعقوب 1-5

20/12 بطرس الاولى 1-5

21/12 بطرس الثانية 1-3

22/12 يوحنا الاولى 1-5

23/12 يوحنا الثانية; يوحنا الثالثة; يهوذا

24/12 رؤيا يوحنا 1-3

25/12 رؤيا يوحنا 4-5

26/12 رؤيا يوحنا 6-9

27/12 رؤيا يوحنا 10-13

28/12 رؤيا يوحنا 14-16

29/12 رؤيا يوحنا 17-18

30/12 رؤيا يوحنا 19-20

31/12 رؤيا يوحنا 21-22








فهرس || اليوم(27/01)

04/11 يوحنا 10-13

[ar] يوحنا 10-13

10: 1 الحق الحق اقول لكم ان الذي لا يدخل من الباب الى حظيرة الخراف بل يطلع من موضع آخر فذاك سارق ولص.
2 واما الذي يدخل من الباب فهو راعي الخراف.
3 لهذا يفتح البواب والخراف تسمع صوته فيدعو خرافه الخاصة باسماء ويخرجها.
4 ومتى اخرج خرافه الخاصة يذهب امامها والخراف تتبعه لانها تعرف صوته.
5 واما الغريب فلا تتبعه بل تهرب منه لانها لا تعرف صوت الغرباء.
6 هذا المثل قاله لهم يسوع. واما هم فلم يفهموا ما هو الذي كان يكلمهم به
7 فقال لهم يسوع ايضا الحق الحق اقول لكم اني انا باب الخراف.
8 جميع الذين أتوا قبلي هم سراق ولصوص. ولكن الخراف لم تسمع لهم.
9 انا هو الباب. ان دخل بي احد فيخلص ويدخل ويخرج ويجد مرعى.
10 السارق لا يأتي الا ليسرق ويذبح ويهلك. واما انا فقد أتيت لتكون لهم حياة وليكون لهم افضل.
11 انا هو الراعي الصالح. والراعي الصالح يبذل نفسه عن الخراف.
12 واما الذي هو اجير وليس راعيا الذي ليست الخراف له فيرى الذئب مقبلا ويترك الخراف ويهرب. فيخطف الذئب الخراف ويبددها.
13 والاجير يهرب لانه اجير ولا يبالي بالخراف.
14 اما انا فاني الراعي الصالح واعرف خاصتي وخاصتي تعرفني
15 كما ان الآب يعرفني وانا اعرف الآب. وانا اضع نفسي عن الخراف.
16 ولي خراف أخر ليست من هذه الحظيرة ينبغي ان آتي بتلك ايضا فتسمع صوتي وتكون رعية واحدة وراع واحد.
17 لهذا يحبني الآب لاني اضع نفسي لآخذها ايضا.
18 ليس احد يأخذها مني بل اضعها انا من ذاتي. لي سلطان ان اضعها ولي سلطان ان آخذها ايضا. هذه الوصية قبلتها من ابي.
19 فحدث ايضا انشقاق بين اليهود بسبب هذا الكلام.
20 فقال كثيرون منهم به شيطان وهو يهذي. لماذا تستمعون له.
21 آخرون قالوا ليس هذا كلام من به شيطان. ألعل شيطانا يقدر ان يفتح اعين العميان
22 وكان عيد التجديد في اورشليم وكان شتاء.
23 وكان يسوع يتمشى في الهيكل في رواق سليمان.
24 فاحتاط به اليهود وقالوا له الى متى تعلّق انفسنا. ان كنت انت المسيح فقل لنا جهرا.
25 اجابهم يسوع اني قلت لكم ولستم تؤمنون. الاعمال التي انا اعملها باسم ابي هي تشهد لي.
26 ولكنكم لستم تؤمنون لانكم لستم من خرافي كما قلت لكم.
27 خرافي تسمع صوتي وانا اعرفها فتتبعني.
28 وانا اعطيها حياة ابدية ولن تهلك الى الابد ولا يخطفها احد من يدي.
29 ابي الذي اعطاني اياها هو اعظم من الكل ولا يقدر احد ان يخطف من يد ابي.
30 انا والآب واحد
31 فتناول اليهود ايضا حجارة ليرجموه.
32 اجابهم يسوع اعمالا كثيرة حسنة أريتكم من عند ابي. بسبب اي عمل منها ترجمونني.
33 اجابه اليهود قائلين لسنا نرجمك لاجل عمل حسن بل لاجل تجديف. فانك وانت انسان تجعل نفسك الها.
34 اجابهم يسوع أليس مكتوبا في ناموسكم انا قلت انكم آلهة.
35 ان قال آلهة لاولئك الذين صارت اليهم كلمة الله. ولا يمكن ان ينقض المكتوب.
36 فالذي قدسه الآب وارسله الى العالم أتقولون له انك تجدف لاني قلت اني ابن الله.
37 ان كنت لست اعمل اعمال ابي فلا تؤمنوا بي.
38 ولكن ان كنت اعمل فان لم تؤمنوا بي فآمنوا بالاعمال لكي تعرفوا وتؤمنوا ان الآب فيّ وانا فيه
39 فطلبوا ايضا ان يمسكوه فخرج من ايديهم.
40 ومضى ايضا الى عبر الاردن الى المكان الذي كان يوحنا يعمد فيه اولا ومكث هناك.
41 فأتى اليه كثيرون وقالوا ان يوحنا لم يفعل آية واحدة. ولكن كل ما قاله يوحنا عن هذا كان حقا.
42 فآمن كثيرون به هناك
11: 1 وكان انسان مريضا وهو لعارز من بيت عنيا من قرية مريم ومرثا اختها.
2 وكانت مريم التي كان لعازر اخوها مريضا هي التي دهنت الرب بطيب ومسحت رجليه بشعرها.
3 فارسلت الاختان اليه قائلتين يا سيد هوذا الذي تحبه مريض
4 فلما سمع يسوع قال هذا المرض ليس للموت بل لاجل مجد الله ليتمجد ابن الله به.
5 وكان يسوع يحب مرثا واختها ولعازر.
6 فلما سمع انه مريض مكث حينئذ في الموضع الذي كان فيه يومين.
7 ثم بعد ذلك قال لتلاميذه لنذهب الى اليهودية ايضا.
8 قال له التلاميذ يا معلّم الآن كان اليهود يطلبون ان يرجموك وتذهب ايضا الى هناك.
9 اجاب يسوع أليست ساعات النهار اثنتي عشرة. ان كان احد يمشي في النهار لا يعثر لانه ينظر نور هذا العالم.
10 ولكن ان كان احد يمشي في الليل يعثر لان النور ليس فيه.
11 قال هذا وبعد ذلك قال لهم. لعازر حبيبنا قد نام. لكني اذهب لأوقظه.
12 فقال تلاميذه يا سيد ان كان قد نام فهو يشفى.
13 وكان يسوع يقول عن موته. وهم ظنوا انه يقول عن رقاد النوم.
14 فقال لهم يسوع حينئذ علانية لعازر مات.
15 وانا افرح لاجلكم اني لم اكن هناك لتؤمنوا. ولكن لنذهب اليه.
16 فقال توما الذي يقال له التوأم للتلاميذ رفقائه لنذهب نحن ايضا لكي نموت معه
17 فلما أتى يسوع وجد انه قد صار له اربعة ايام في القبر.
18 وكانت بيت عنيا قريبة من اورشليم نحو خمس عشرة غلوة.
19 وكان كثيرون من اليهود قد جاءوا الى مرثا ومريم ليعزوهما عن اخيهما.
20 فلما سمعت مرثا ان يسوع آت لاقته. واما مريم فاستمرت جالسة في البيت.
21 فقالت مرثا ليسوع يا سيد لو كنت ههنا لم يمت اخي.
22 لكني الآن ايضا اعلم ان كل ما تطلب من الله يعطيك الله اياه.
23 قال لها يسوع سيقوم اخوك.
24 قالت له مرثا انا اعلم انه سيقوم في القيامة في اليوم الاخير.
25 قال لها يسوع انا هو القيامة والحياة. من آمن بي ولو مات فسيحيا.
26 وكل من كان حيّا وآمن بي فلن يموت الى الابد. أتؤمنين بهذا.
27 قالت له نعم يا سيد. انا قد آمنت انك انت المسيح ابن الله الآتي الى العالم
28 ولما قالت هذا مضت ودعت مريم اختها سرّا قائلة المعلّم قد حضر وهو يدعوك.
29 اما تلك فلما سمعت قامت سريعا وجاءت اليه.
30 ولم يكن يسوع قد جاء الى القرية بل كان في المكان الذي لاقته فيه مرثا.
31 ثم ان اليهود الذين كانوا معها في البيت يعزونها لما رأوا مريم قامت عاجلا وخرجت تبعوها قائلين انها تذهب الى القبر لتبكي هناك.
32 فمريم لما أتت الى حيث كان يسوع ورأته خرّت عند رجليه قائلة له يا سيد لو كنت ههنا لم يمت اخي.
33 فلما رآها يسوع تبكي واليهود الذين جاءوا معها يبكون انزعج بالروح واضطرب
34 وقال اين وضعتموه. قالوا له يا سيد تعال وانظر.
35 بكى يسوع.
36 فقال اليهود انظروا كيف كان يحبه.
37 وقال بعض منهم ألم يقدر هذا الذي فتح عيني الاعمى ان يجعل هذا ايضا لا يموت
38 فانزعج يسوع ايضا في نفسه وجاء الى القبر. وكان مغارة وقد وضع عليه حجر.
39 قال يسوع ارفعوا الحجر. قالت له مرثا اخت الميت يا سيد قد انتن لان له اربعة ايام.
40 قال لها يسوع ألم اقل لك ان آمنت ترين مجد الله.
41 فرفعوا الحجر حيث كان الميت موضوعا ورفع يسوع عينيه الى فوق وقال ايها الآب اشكرك لانك سمعت لي.
42 وانا علمت انك في كل حين تسمع لي. ولكن لاجل هذا الجمع الواقف قلت. ليؤمنوا انك ارسلتني.
43 ولما قال هذا صرخ بصوت عظيم لعازر هلم خارجا.
44 فخرج الميت ويداه ورجلاه مربوطات باقمطة ووجهه ملفوف بمنديل. فقال لهم يسوع حلّوه ودعوه يذهب
45 فكثيرون من اليهود الذين جاءوا الى مريم ونظروا ما فعل يسوع آمنوا به.
46 واما قوم منهم فمضوا الى الفريسيين وقالوا لهم عما فعل يسوع.
47 فجمع رؤساء الكهنة والفريسيون مجمعا وقالوا ماذا نصنع فان هذا الانسان يعمل آيات كثيرة.
48 ان تركناه هكذا يؤمن الجميع به فيأتي الرومانيون ويأخذون موضعنا وامّتنا.
49 فقال لهم واحد منهم. وهو قيافا. كان رئيسا للكهنة في تلك السنة. انتم لستم تعرفون شيئا.
50 ولا تفكرون انه خير لنا ان يموت انسان واحد عن الشعب ولا تهلك الامة كلها.
51 ولم يقل هذا من نفسه بل اذ كان رئيسا للكهنة في تلك السنة تنبأ ان يسوع مزمع ان يموت عن الامّة.
52 وليس عن الامة فقط بل ليجمع ابناء الله المتفرقين الى واحد
53 فمن ذلك اليوم تشاوروا ليقتلوه.
54 فلم يكن يسوع ايضا يمشي بين اليهود علانية بل مضى من هناك الى الكورة القريبة من البرية الى مدينة يقال لها افرايم ومكث هناك مع تلاميذه.
55 وكان فصح اليهود قريبا. فصعد كثيرون من الكور الى اورشليم قبل الفصح ليطهروا انفسهم.
56 فكانوا يطلبون يسوع ويقولون فيما بينهم وهم واقفون في الهيكل ماذا تظنون. هل هو لا يأتي الى العيد.
57 وكان ايضا رؤساء الكهنة والفريسيون قد اصدروا امرا انه ان عرف احد اين هو فليدل عليه لكي يمسكوه
12: 1 ثم قبل الفصح بستة ايام أتى يسوع الى بيت عنيا حيث كان لعازر الميت الذي اقامه من الاموات.
2 فصنعوا له هناك عشاء. وكانت مرثا تخدم واما لعازر فكان احد المتكئين معه.
3 فاخذت مريم منا من طيب ناردين خالص كثير الثمن ودهنت قدمي يسوع ومسحت قدميه بشعرها. فامتلأ البيت من رائحة الطيب.
4 فقال واحد من تلاميذه وهو يهوذا سمعان الاسخريوطي المزمع ان يسلمه
5 لماذا لم يبع هذا الطيب بثلاث مئة دينار ويعط للفقراء.
6 قال هذا ليس لانه كان يبالي بالفقراء بل لانه كان سارقا وكان الصندوق عنده وكان يحمل ما يلقى فيه.
7 فقال يسوع اتركوها. انها ليوم تكفيني قد حفظته.
8 لان الفقراء معكم في كل حين. واما انا فلست معكم في كل حين
9 فعلم جمع كثير من اليهود انه هناك فجاءوا ليس لاجل يسوع فقط بل لينظروا ايضا لعازر الذي اقامه من الاموات.
10 فتشاور رؤساء الكهنة ليقتلوا لعازر ايضا.
11 لان كثيرين من اليهود كانوا بسببه يذهبون ويؤمنون بيسوع
12 وفي الغد سمع الجمع الكثير الذي جاء الى العيد ان يسوع آت الى اورشليم.
13 فأخذوا سعوف النخل وخرجوا للقائه وكانوا يصرخون أوصنّا مبارك الآتي باسم الرب ملك اسرائيل.
14 ووجد يسوع جحشا فجلس عليه كما هو مكتوب
15 لا تخافي يا ابنة صهيون. هوذا ملكك يأتي جالسا على جحش اتان.
16 وهذه الامور لم يفهمها تلاميذه اولا. ولكن لما تمجد يسوع حينئذ تذكروا ان هذه كانت مكتوبة عنه وانهم صنعوا هذه له.
17 وكان الجمع الذي معه يشهد انه دعا لعازر من القبر واقامه من الاموات.
18 لهذا ايضا لاقاه الجمع لانهم سمعوا انه كان قد صنع هذه الآية.
19 فقال الفريسيون بعضهم لبعض انظروا. انكم لا تنفعون شيئا. هوذا العالم قد ذهب وراءه
20 وكان اناس يونانيون من الذين صعدوا ليسجدوا في العيد.
21 فتقدم هؤلاء الى فيلبس الذي من بيت صيدا الجليل وسألوه قائلين يا سيد نريد ان نرى يسوع.
22 فأتى فيلبس وقال لاندراوس ثم قال اندراوس وفيلبس ليسوع.
23 واما يسوع فاجابهما قائلا قد أتت الساعة ليتمجد ابن الانسان.
24 الحق الحق اقول لكم ان لم تقع حبة الحنطة في الارض وتمت فهي تبقى وحدها. ولكن ان ماتت تأتي بثمر كثير.
25 من يحب نفسه يهلكها ومن يبغض نفسه في هذا العالم يحفظها الى حياة ابدية.
26 ان كان احد يخدمني فليتبعني . ‎ وحيث اكون انا هناك ايضا يكون خادمي. وان كان احد يخدمني يكرمه الآب.
27 الآن نفسي قد اضطربت. وماذا اقول. ايها الآب نجني من هذه الساعة. ولكن لاجل هذا أتيت الى هذه الساعة.
28 ايها الآب مجد اسمك. فجاء صوت من السماء مجدت وامجد ايضا.
29 فالجمع الذي كان واقفا وسمع قال قد حدث رعد. وآخرون قالوا قد كلمه ملاك.
30 اجاب يسوع وقال ليس من اجلي صار هذا الصوت بل من اجلكم.
31 الآن دينونة هذا العالم. الآن يطرح رئيس هذا العالم خارجا.
32 وانا ان ارتفعت عن الارض اجذب اليّ الجميع.
33 قال هذا مشيرا الى اية ميتة كان مزمعا ان يموت.
34 فاجابه الجمع نحن سمعنا من الناموس ان المسيح يبقى الى الابد. فكيف تقول انت انه ينبغي ان يرتفع ابن الانسان. من هو هذا ابن الانسان.
35 فقال لهم يسوع النور معكم زمانا قليلا بعد. فسيروا ما دام لكم النور لئلا يدرككم الظلام. والذي يسير في الظلام لا يعلم الى اين يذهب.
36 ما دام لكم النور آمنوا بالنور لتصيروا ابناء النور. تكلم يسوع بهذا ثم مضى واختفى عنهم
37 ومع انه كان قد صنع امامهم آيات هذا عددها لم يؤمنوا به.
38 ليتم قول اشعياء النبي الذي قاله يا رب من صدق خبرنا ولمن استعلنت ذراع الرب.
39 لهذا لم يقدروا ان يؤمنوا. لان اشعياء قال ايضا.
40 قد أعمى عيونهم واغلظ قلوبهم لئلا يبصروا بعيونهم ويشعروا بقلوبهم ويرجعوا فاشفيهم.
41 قال اشعياء هذا حين رأى مجده وتكلم عنه.
42 ولكن مع ذلك آمن به كثيرون من الرؤساء ايضا غير انهم لسبب الفريسيين لم يعترفوا به لئلا يصيروا خارج المجمع.
43 لانهم احبوا مجد الناس اكثر من مجد الله
44 فنادى يسوع وقال. الذي يؤمن بي ليس يؤمن بي بل بالذي ارسلني.
45 والذي يراني يرى الذي ارسلني.
46 انا قد جئت نورا الى العالم حتى كل من يؤمن بي لا يمكث في الظلمة.
47 وان سمع احد كلامي ولم يؤمن فانا لا ادينه. لاني لم آت لادين العالم بل لاخلّص العالم.
48 من رذلني ولم يقبل كلامي فله من يدينه. الكلام الذي تكلمت به هو يدينه في اليوم الاخير.
49 لاني لم اتكلم من نفسي لكن الآب الذي ارسلني هو اعطاني وصية ماذا اقول وبماذا اتكلم.
50 وانا اعلم ان وصيته هي حياة ابدية. فما اتكلم انا به فكما قال لي الآب هكذا اتكلم
13: 1 اما يسوع قبل عيد الفصح وهو عالم ان ساعته قد جاءت لينتقل من هذا العالم الى الآب اذ كان قد احب خاصته الذين في العالم احبهم الى المنتهى.
2 فحين كان العشاء وقد ألقى الشيطان في قلب يهوذا سمعان الاسخريوطي ان يسلمه.
3 يسوع وهو عالم ان الآب قد دفع كل شيء الى يديه وانه من عند الله خرج والى الله يمضي.
4 قام عن العشاء وخلع ثيابه واخذ منشفة واتّزر بها.
5 ثم صبّ ماء في مغسل وابتدأ يغسل ارجل التلاميذ ويمسحها بالمنشفة التي كان متزرا بها.
6 فجاء الى سمعان بطرس فقال له ذاك يا سيد انت تغسل رجليّ.
7 اجاب يسوع وقال له لست تعلم انت الآن ما انا اصنع ولكنك ستفهم فيما بعد.
8 قال له بطرس لن تغسل رجليّ ابدا. اجابه يسوع ان كنت لا اغسلك فليس لك معي نصيب.
9 قال له سمعان بطرس يا سيد ليس رجليّ فقط بل ايضا يديّ وراسي.
10 قال له يسوع. الذي قد اغتسل ليس له حاجة الا الى غسل رجليه بل هو طاهر كله. وانتم طاهرون ولكن ليس كلكم.
11 لانه عرف مسلمه. لذلك قال لستم كلكم طاهرين
12 فلما كان قد غسل ارجلهم واخذ ثيابه واتكأ ايضا قال لهم أتفهمون ما قد صنعت بكم.
13 انتم تدعونني معلّما وسيّدا وحسنا تقولون لاني انا كذلك.
14 فان كنت وانا السيد والمعلّم قد غسلت ارجلكم فانتم يجب عليكم ان يغسل بعضكم ارجل بعض.
15 لاني اعطيتكم مثالا حتى كما صنعت انا بكم تصنعون انتم ايضا.
16 الحق الحق اقول لكم انه ليس عبد اعظم من سيده ولا رسول اعظم من مرسله.
17 ان علمتم هذا فطوباكم ان عملتموه.
18 لست اقول عن جميعكم. انا اعلم الذين اخترتهم. لكن ليتم الكتاب. الذي يأكل معي الخبز رفع عليّ عقبه.
19 اقول لكم الآن قبل ان يكون حتى متى كان تؤمنون اني انا هو.
20 الحق الحق اقول لكم الذي يقبل من أرسله يقبلني. والذي يقبلني يقبل الذي ارسلني
21 لما قال يسوع هذا اضطرب بالروح وشهد وقال الحق الحق اقول لكم ان واحدا منكم سيسلمني.
22 فكان التلاميذ ينظرون بعضهم الى بعض وهم محتارون في من قال عنه.
23 وكان متكئا في حضن يسوع واحد من تلاميذه كان يسوع يحبه.
24 فاومأ اليه سمعان بطرس ان يسأل من عسى ان يكون الذي قال عنه.
25 فاتكأ ذاك على صدر يسوع وقال له يا سيد من هو.
26 اجاب يسوع هو ذاك الذي اغمس انا اللقمة واعطيه. فغمس اللقمة واعطاها ليهوذا سمعان الاسخريوطي.
27 فبعد اللقمة دخله الشيطان. فقال له يسوع ما انت تعمله فاعمله باكثر سرعة.
28 واما هذا فلم يفهم احد من المتكئين لماذا كلمه به.
29 لان قوما اذ كان الصندوق مع يهوذا ظنوا ان يسوع قال له اشتر ما نحتاج اليه للعيد. او ان يعطي شيئا للفقراء
30 فذاك لما اخذ اللقمة خرج للوقت. وكان ليلا.
31 فلما خرج قال يسوع الآن تمجد ابن الانسان وتمجد الله فيه.
32 ان كان الله قد تمجد فيه فان الله سيمجده في ذاته ويمجده سريعا.
33 يا اولادي انا معكم زمانا قليلا بعد. ستطلبونني وكما قلت لليهود حيث اذهب انا لا تقدرون انتم ان تأتوا اقول لكم انتم الآن.
34 وصية جديدة انا اعطيكم ان تحبوا بعضكم بعضا. كما احببتكم انا تحبون انتم ايضا بعضكم بعضا.
35 بهذا يعرف الجميع انكم تلاميذي ان كان لكم حب بعضا لبعض
36 قال له سمعان بطرس يا سيد الى اين تذهب. اجابه يسوع حيث اذهب لا تقدر الآن ان تتبعني ولكنك ستتبعني اخيرا.
37 قال له بطرس يا سيد لماذا لا اقدر ان اتبعك الآن. اني اضع نفسي عنك.
38 اجابه يسوع أتضع نفسك عني. الحق الحق اقول لك لا يصيح الديك حتى تنكرني ثلاث مرات