كانون الثاني

01/01 التكوين 1-3

02/01 التكوين 4-6

03/01 التكوين 7-9

04/01 التكوين 10-13

05/01 التكوين 14-17

06/01 التكوين 18-20

07/01 التكوين 21-23

08/01 التكوين 24-26

09/01 التكوين 27-30

10/01 التكوين 31-33

11/01 التكوين 34-36

12/01 التكوين 37-40

13/01 التكوين 41-45

14/01 التكوين 46-48

15/01 التكوين 49-50

16/01 الخروج 1-4

17/01 الخروج 5-7

18/01 الخروج 8-11

19/01 الخروج 12-14

20/01 الخروج 15-17

21/01 الخروج 18-20

22/01 الخروج 21-23

23/01 الخروج 24-26

24/01 الخروج 27-29

25/01 الخروج 30-32

26/01 الخروج 33-35

27/01 الخروج 36-38

28/01 الخروج 39-40

29/01 اللاويين 1-4

30/01 اللاويين 5-7

31/01 اللاويين 8-10

شهر فبراير

01/02 اللاويين 11-14

02/02 اللاويين 15-17

03/02 اللاويين 18 - 20

04/02 اللاويين 21-24

05/02 اللاويين 25-27

06/02 العدد 1-4

07/02 العدد 5-7

08/02 العدد 8-10

09/02 العدد 11-14

10/02 العدد 15-17

11/02 العدد 18-20

12/02 العدد 21-23

13/02 العدد 24-27

14/02 العدد 28-30

15/02 العدد 31-33

16/02 العدد 34-36

17/02 التثنية 1-4

18/02 التثنية 5-7

19/02 التثنية 8-10

20/02 التثنية 11-14

21/02 التثنية 15-17

22/02 التثنية 18 - 20

23/02 التثنية 21-23

24/02 التثنية 24-27

25/02 التثنية 28 - 30

26/02 التثنية 31 - 34

27/02 يشوع 1-4

28/02 يشوع 5-7

مارس

01/03 يشوع 8-10

02/03 يشوع 11-13

03/03 يشوع 14-17

04/03 يشوع 18-21

05/03 يشوع 22-24

06/03 القضاة 1-3

07/03 القضاة 4-8

08/03 القضاة 9-10

09/03 القضاة 11-12

00/03 القضاة 13-16

11/03 القضاة 17-18

12/03 القضاة 19-21

13/03 راعوث 1-4

14/03 صموئيل الاول 1-3

15/03 صموئيل الاول 4-7

16/03 صموئيل الاول 8-10

17/03 صموئيل الاول 11-13

18/03 صموئيل الاول 14-16

19/03 صموئيل الاول 17-20

10/03 صموئيل الاول 21-23

21/03 صموئيل الاول 24-26

22/03 صموئيل الاول 27-29

23/03 صموئيل الاول 30-31

24/03 صموئيل الثاني 1-3

25/03 صموئيل الثاني 4-6

26/03 صموئيل الثاني 7-9

27/03 صموئيل الثاني 10-12

28/03 صموئيل الثاني 13-15

29/03 صموئيل الثاني 16-19

30/03 صموئيل الثاني 20-22

31/03 صموئيل الثاني 23-24

أبريل

01/04 الملوك الاول 1-3

02/04 الملوك الاول 4-7

03/04 الملوك الاول 8-10

04/04 الملوك الاول 11-14

05/04 الملوك الاول 15-17

06/04 الملوك الاول 18-20

07/04 الملوك الاول 21-22

08/04 الملوك الثاني 1-4

09/04 الملوك الثاني 5-7

10/04 الملوك الثاني 8-10

11/04 الملوك الثاني 11-13

12/04 الملوك الثاني 14-17

13/04 الملوك الثاني 18 - 20

14/04 الملوك الثاني 21-25

15/04 أخبار الأول 1-4

16/04 أخبار الأول 5-8

17/04 أخبار الأول 9-12

18/04 أخبار الأول 13-16

19/04 أخبار الأول 17-19

20/04 أخبار الأول 20-22

21/04 أخبار الأول 23-25

22/04 أخبار الأول 26-29

23/04 أخبار الثاني 1-3

24/04 أخبار الثاني 4-7

25/04 أخبار الثاني 8-9

26/04 أخبار الثاني 10-12

27/04 أخبار الثاني 13-15

28/04 أخبار الثاني 16-18

29/04 أخبار الثاني 19-21

30/04 أخبار الثاني 22-24

مايو

01/05 أخبار الثاني 25-28

02/05 أخبار الثاني 29 - 32

03/05 أخبار الثاني 33-36

04/05 عزرا 1-4

05/05 عزرا 5-7

06/05 عزرا 8-10

07/05 نحميا 1-2

08/05 نحميا 3-5

09/05 نحميا 6-9

10/05 نحميا 10-13

11/05 استير 1-3

12/05 استير 4-7

13/05 استير 8-10

14/05 أيوب 1-3

15/05 أيوب 4-7

16/05 أيوب 8-10

17/05 أيوب 11-14

18/05 أيوب 15-17

19/05 أيوب 18-20

20/05 أيوب 21-24

21/05 أيوب 25-28

22/05 أيوب 29-31

23/05 أيوب 32-34

24/05 أيوب 35-37

25/05 أيوب 38-42

26/05 المزامير 1-3

27/05 المزامير 4-6

28/05 المزامير 7-9

29/05 المزامير 10-12

30/05 المزامير 13-15

31/05 المزامير 16-18

يونيه

01/06 المزامير 19-21

02/06 المزامير 22-24

03/06 المزامير 25-27

04/06 المزامير 28-30

05/06 المزامير 31 - 33

06/06 المزامير 34 - 36

07/06 المزامير 37-39

08/06 المزامير 40-42

09/06 المزامير 43-46

10/06مزامير 47-50

11/06 مزامير 51-54

12/06مزامير 55-57

13/06مزامير 58-61

14/06 مزامير 62-64

15/06 مزامير 65 - 67

16/06 مزامير 68-70

17/06مزمور 71-73

18/06المزامير 74-76

19/06 مزامير 77-79

20/06 مزامير 80-82

21/06مزامير 83-85

22/06 مزامير 86-88

23/06 مزامير 89-91

24/06 مزامير 92-94

25/06 مزامير 95-97

26/06 مزامير 98-100

27/06 مزامير 101-103

28/06 مزامير 104-106

29/06 مزمور 107-110

30/06 مزامير 111-114

يوليو

01/07 المزامير 115-118

02/07 المزامير 119

03/07 المزامير 120-123

04/07 المزامير 124-127

05/07 المزامير 128-131

06/07 المزامير 132-135

07/07 المزامير 136-138

08/07 المزامير 139-141

09/07 المزامير 142-144

10/07 المزامير 145-147

11/07 مزامير 148-150

12/07 الأمثال 1-3

13/07 الأمثال 4-6

14/07 الأمثال 7-9

15/07 الأمثال 10-12

16/07 الأمثال 13-15

17/07 الأمثال 16-18

18/07 الأمثال 19-21

19/07 الأمثال 22-24

20/07 الأمثال 25-27

21/07 الأمثال 28-31

22/07 الجامعة 1-3

23/07 الجامعة 4-6

24/07 الجامعة 7-9

25/07 الجامعة 10-12

26/07 نشيد الأناشيد 1-4

27/07 نشيد الأناشيد 5-8

28/07 إشعياء 1-3

29/07 إشعياء 4-6

30/07 إشعياء 7-9

31/07 إشعياء 10-12

أغسطس

01/08 إشعياء 13-16

02/08 إشعياء 17-20

03/08 إشعياء 21-23

04/08 إشعياء 24-26

05/08 إشعياء 27-29

06/08 إشعياء 30-32

07/08 إشعياء 33-35

08/08 إشعياء 36-39

09/08 إشعياء 40-43

10/08 إشعياء 44-46

11/08 إشعياء 47-49

12/08 إشعياء 50-52

13/08 إشعياء 53-55

14/08 إشعياء 56-58

15/08 إشعياء 59-62

16/08 إشعياء 63-66

17/08 إرميا 1-3

18/08 إرميا 4-6

19/08 إرميا 7-9

20/08 إرميا 10-12

21/08 إرميا 13-15

22/08 إرميا 16-17

23/08 إرميا 18-20

24/08 إرميا 21-23

25/08 إرميا 24-26

26/08 إرميا 27-29

27/08 إرميا 30-31

28/08 إرميا 32-34

29/08 إرميا 35-37

30/08 إرميا 38-41

31/08 إرميا 42-44

سبتمبر

01/09 إرميا 45-48

02/09 إرميا 49-52

03/09 مراثي إرميا 1-5

04/09 حزقيال 1-3

05/09 حزقيال 4-6

06/09 حزقيال 7-9

07/09 حزقيال 10-12

08/09 حزقيال 13-15

09/09 حزقيال 16-18

10/09 حزقيال 19-21

11/09 حزقيال 22-24

12/09 حزقيال 25-28

13/09 حزقيال 29-32

14/09 حزقيال 33-36

15/09 حزقيال 37-39

16/09 حزقيال 40-43

17/09 حزقيال 44-48

18/09 دانيال 1-3

19/09 دانيال 4-6

20/09 دانيال 7-9

21/09 دانيال 10-12

22/09 هوشع 1-3

23/09 هوشع 4-7

24/09 هوشع 8-10

25/09 هوشع 11-14

26/09 يوئيل 1-3

27/09 عاموس 1-3

28/09 عاموس 4-6

29/09 عاموس 7-9

30/09 عوبديا 1

اكتوبر

01/10 يونان 1-4

02/10 ميخا 1-4

03/10 ميخا 5-7

04/10 ناحوم 1-3

05/10 حبقوق 1-3

06/10 صفنيا 1-3

07/10 حجي 1-2

08/10 زكريا 1-4

09/10 زكريا 5-8

10/10 زكريا 9-11

11/10 زكريا 12-14

12/10 ملاخي 1-4

13/10 متى 1-4

14/10 متى 5-7

15/10 متى 8-10

16/10 متى 11-13

17/10 متى 14-16

18/10 متى 17-20

19/10 متى 21-23

20/10 متى 24-26

21/10 متى 27-28

22/10 مرقس 1-4

23/10 مرقس 5-8

24/10 مرقس 9-12

25/10 مرقس 13-16

26/10 لوقا 1-4

27/10 لوقا 5-8

28/10 لوقا 9-12

29/10 لوقا 13-16

30/10 لوقا 17-20

31/10 لوقا 21-24

شهر نوفمبر

01/11 يوحنا 1-3

02/11 يوحنا 4-6

03/11 يوحنا 7-9

04/11 يوحنا 10-13

05/11 يوحنا 14-16

06/11 يوحنا 17-21

07/11 اعمال الرسل 1-4

08/11 اعمال الرسل 5-7

09/11 اعمال الرسل 8-9

10/11 اعمال الرسل 10-12

11/11 اعمال الرسل 13-16

12/11 اعمال الرسل 17-20

13/11 اعمال الرسل 21-23

14/11 اعمال الرسل 24-26

15/11 اعمال الرسل 27-28

16/11 رومية 1-3

17/11 رومية 4-5

18/11 رومية 6-8

19/11 رومية 9-11

20/11 رومية 12-13

21/11 رومية 14-16

22/11 كورنثوس الاولى 1-3

23/11 كورنثوس الاولى 4-6

24/11 كورنثوس الاولى 7-9

25/11 كورنثوس الاولى 10-12

26/11 كورنثوس الاولى 13-16

27/11 كورنثوس الثانية 1-3

28/11 كورنثوس الثانية 4-6

29/11 كورنثوس الثانية 7-9

30/11 كورنثوس الثانية 10-13

ديسمبر

01/12 غلاطية 1-3

02/12 غلاطية 4-6

03/12 افسس 1-3

04/12 افسس 4-6

05/12 فيلبي 1-4

06/12 كولوسي 1-4

07/12 تسالونيكي الاولى 1-5

08/12 تسالونيكي الثانية 1-3

09/12 تيموثاوس الاولى 1-3

10/12 تيموثاوس الاولى 4-6

11/12 تيموثاوس الثانية 1-4

12/12 تيطس 1-3; فليمون 1

13/12 العبرانيين 1-2

14/12 العبرانيين 3-4

15/12 العبرانيين 5-7

16/12 العبرانيين 8-10

17/12 العبرانيين 11

18/12 العبرانيين 12-13

19/12 يعقوب 1-5

20/12 بطرس الاولى 1-5

21/12 بطرس الثانية 1-3

22/12 يوحنا الاولى 1-5

23/12 يوحنا الثانية; يوحنا الثالثة; يهوذا

24/12 رؤيا يوحنا 1-3

25/12 رؤيا يوحنا 4-5

26/12 رؤيا يوحنا 6-9

27/12 رؤيا يوحنا 10-13

28/12 رؤيا يوحنا 14-16

29/12 رؤيا يوحنا 17-18

30/12 رؤيا يوحنا 19-20

31/12 رؤيا يوحنا 21-22








فهرس || اليوم(09/02)

18/03 صموئيل الاول 14-16

[ar] صموئيل الاول 14-16

14: 1 وفي ذات يوم قال يوناثان بن شاول للغلام حامل سلاحه تعال نعبر الى حفظة الفلسطينيين الذين في ذلك العبر. ولم يخبر اباه.
2 وكان شاول مقيما في طرف جبعة تحت الرمانة التي في مغرون والشعب الذي معه نحو ست مئة رجل.
3 واخيّا بن اخيطوب اخي ايخابود بن فينحاس بن عالي كاهن الرب في شيلوه كان لابسا افودا. ولم يعلم الشعب ان يوناثان قد ذهب.
4 وبين المعابر التي التمس يوناثان ان يعبرها الى حفظة الفلسطينيين سن صخرة من هذه الجهة وسنّ صخرة من تلك الجهة واسم الواحدة بوصيص واسم الاخرى سنه.
5 والسن الواحد عمود الى الشمال مقابل مخماس والآخر الى الجنوب مقابل جبع.
6 فقال يوناثان للغلام حامل سلاحه تعال نعبر الى صف هؤلاء الغلف لعل الله يعمل معنا لانه ليس للرب مانع عن ان يخلص بالكثير او بالقليل.
7 فقال له حامل سلاحه اعمل كل ما بقلبك. تقدم. هانذا معك حسب قلبك.
8 فقال يوناثان هوذا نحن نعبر الى القوم ونظهر انفسنا لهم.
9 فان قالوا لنا هكذا. دوموا حتى نصل اليكم. نقف في مكاننا ولا نصعد اليهم.
10 ولكن ان قالوا هكذا. اصعدوا الينا. نصعد. لان الرب قد دفعهم ليدنا وهذه هي العلامة لنا.
11 فاظهرا انفسهما لصف الفلسطينيين. فقال الفلسطينيون هوذا العبرانيون خارجون من الثقوب التي اختبأوا فيها.
12 فاجاب رجال الصف يوناثان وحامل سلاحه وقالوا اصعدا الينا فنعلمكما شيئا. فقال يوناثان لحامل سلاحه اصعد ورائي لان الرب قد دفعهم ليد اسرائيل.
13 فصعد يوناثان على يديه ورجليه وحامل سلاحه وراءه. فسقطوا امام يوناثان وكان حامل سلاحه يقتّل وراءه.
14 وكانت الضربة الاولى التي ضربها يوناثان وحامل سلاحه نحو عشرين رجلا في نحو نصف تلم فدان ارض.
15 وكان ارتعاد في المحلّة في الحقل وفي جميع الشعب. الصفّ والمخرّبون ارتعدوا هم ايضا ورجفت الارض فكان ارتعاد عظيم
16 فنظر المراقبون لشاول في جبعة بنيامين واذا بالجمهور قد ذاب وذهبوا متبدّدين.
17 فقال شاول للشعب الذي معه عدّوا الآن وانظروا من ذهب من عندنا. فعدّوا وهوذا يوناثان وحامل سلاحه ليسا موجودين.
18 فقال شاول لاخيّا قدم تابوت الله. لان تابوت الله كان في ذلك اليوم مع بني اسرائيل.
19 وفيما كان شاول يتكلم بعد مع الكاهن تزايد الضجيج الذي في محلّة الفلسطينيين وكثر. فقال شاول للكاهن كف يدك.
20 وصاح شاول وجميع الشعب الذي معه وجاءوا الى الحرب واذا بسيف كل واحد على صاحبه. اضطراب عظيم جدا.
21 والعبرانيون الذين كانوا مع الفلسطينيين منذ امس وما قبله الذين صعدوا معهم الى المحلّة من حواليهم صاروا هم ايضا مع اسرائيل الذين مع شاول ويوناثان.
22 وسمع جميع رجال اسرائيل الذين اختبأوا في جبل افرايم ان الفلسطينيين هربوا فشدوا هم ايضا وراءهم في الحرب.
23 فخلّص الرب اسرائيل في ذلك اليوم. وعبرت الحرب الى بيت آون
24 وضنك رجال اسرائيل في ذلك اليوم لان شاول حلّف الشعب قائلا ملعون الرجل الذي ياكل خبزا الى المساء حتى انتقم من اعدائي. فلم يذق جميع الشعب خبزا.
25 وجاء كل الشعب الى الوعر وكان عسل على وجه الحقل.
26 ولما دخل الشعب الوعر اذا بالعسل يقطر ولم يمدّ احد يده الى فيه لان الشعب خاف من القسم.
27 واما يوناثان فلم يسمع عندما استحلف ابوه الشعب فمدّ طرف النشابة التي بيده وغمسه في قطر العسل ورد يده الى فيه فاستنارت عيناه.
28 فاجاب واحد من الشعب وقال قد حلّف ابوك الشعب حلفا قائلا ملعون الرجل الذي ياكل خبزا اليوم. فاعيا الشعب.
29 فقال يوناثان قد كدّر ابي الارض. انظروا كيف استنارت عيناي لاني ذقت قليلا من هذا العسل.
30 فكم بالحري لو اكل اليوم الشعب من غنيمة اعدائهم التي وجدوا. اما كانت الآن ضربة اعظم على الفلسطينيين.
31 فضربوا في ذلك اليوم الفلسطينيين من مخماس الى ايلون. واعيا الشعب جدا
32 وثار الشعب على الغنيمة فاخذوا غنما وبقرا وعجولا وذبحوا على الارض واكل الشعب على الدم.
33 فاخبروا شاول قائلين هوذا الشعب يخطئ الى الرب بأكله على الدم. فقال قد غدرتم. دحرجوا اليّ الآن حجرا كبيرا.
34 وقال شاول تفرقوا بين الشعب وقولوا لهم ان يقدموا اليّ كل واحد ثوره وكل واحد شاته واذبحوا ههنا وكلوا ولا تخطئوا الى الرب باكلكم مع الدم. فقدم جميع الشعب كل واحد ثوره بيده في تلك الليلة وذبحوا هناك.
35 وبنى شاول مذبحا للرب. الذي شرع ببنيانه مذبحا للرب
36 وقال شاول لننزل وراء الفلسطينيين ليلا وننهبهم الى ضوء الصباح ولا نبق منهم احدا. فقالوا افعل كل ما يحسن في عينيك. وقال الكاهن لنتقدم هنا الى الله.
37 فسأل شاول الله. أأنحدر وراء الفلسطينيين. أتدفعهم ليد اسرائيل. فلم يجبه في ذلك اليوم.
38 فقال شاول تقدموا الى هنا يا جميع وجوه الشعب واعلموا وانظروا بماذا كانت هذه الخطية اليوم.
39 لانه حيّ هو الرب مخلّص اسرائيل ولو كانت في يوناثان ابني فانه يموت موتا. ولم يكن من يجيبه من كل الشعب.
40 فقال لجميع اسرائيل انتم تكونون في جانب وانا ويوناثان ابني في جانب. فقال الشعب لشاول اصنع ما يحسن في عينيك.
41 وقال شاول للرب اله اسرائيل هب صدقا. فأخذ يوناثان وشاول. اما الشعب فخرجوا.
42 فقال شاول القوا بيني وبين يوناثان ابني. فأخذ يوناثان.
43 فقال شاول ليوناثان اخبرني ماذا فعلت. فاخبره يوناثان وقال ذقت ذوقا بطرف النشابة التي بيدي قليل عسل فهانذا اموت.
44 فقال شاول هكذا يفعل الله وهكذا يزيد انك موتا تموت يا يوناثان.
45 فقال الشعب لشاول أيموت يوناثان الذي صنع هذا الخلاص العظيم في اسرائيل. حاشا. حيّ هو الرب لا تسقط شعرة من راسه الى الارض لانه مع الله عمل هذا اليوم. فافتدى الشعب يوناثان فلم يمت.
46 فصعد شاول من وراء الفلسطينيين وذهب الفلسطينيون الى مكانهم
47 واخذ شاول الملك على اسرائيل وحارب جميع اعدائه حواليه موآب وبني عمون وادوم وملوك صوبة والفلسطينيين وحيثما توجه غلب.
48 وفعل ببأس وضرب عماليق وانقذ اسرائيل من يد ناهبيه.
49 وكان بنو شاول يوناثان ويشوي وملكيشوع واسما ابنتيه اسم البكر ميرب واسم الصغيرة ميكال.
50 واسم امرأة شاول اخينوعم بنت اخيمعص. واسم رئيس جيشه ابينير بن نير عم شاول.
51 وقيس ابو شاول ونير ابو ابنير ابنا ابيئيل.
52 وكانت حرب شديدة على الفلسطينيين كل ايام شاول. واذا رأى شاول رجلا جبارا او ذا بأس ضمّه الى نفسه
15: 1 وقال صموئيل لشاول. اياي ارسل الرب لمسحك ملكا على شعبه اسرائيل. والآن فاسمع صوت كلام الرب.
2 هكذا يقول رب الجنود. اني قد افتقدت ما عمل عماليق باسرائيل حين وقف له في الطريق عند صعوده من مصر.
3 فالآن اذهب واضرب عماليق وحرموا كل ما له ولا تعف عنهم بل اقتل رجلا وامرأة. طفلا ورضيعا. بقرا وغنما. جملا وحمارا.
4 فاستحضر شاول الشعب وعدّه في طلايم مئتي الف راجل وعشرة آلاف رجل من يهوذا
5 ثم جاء شاول الى مدينة عماليق وكمن في الوادي.
6 وقال شاول للقينيين اذهبوا حيدوا انزلوا من وسط العمالقة لئلا اهلككم معهم وانتم قد فعلتم معروفا مع جميع بني اسرائيل عند صعودهم من مصر. فحاد القيني من وسط عماليق.
7 وضرب شاول عماليق من حويلة حتى مجيئك الى شور التي مقابل مصر.
8 وامسك اجاج ملك عماليق حيّا وحرّم جميع الشعب بحد السيف.
9 وعفا شاول والشعب عن اجاج وعن خيار الغنم والبقر والثنيان والخراف وعن كل الجيد ولم يرضوا ان يحرّموها. وكل الاملاك المحتقرة والمهزولة حرّموها
10 وكان كلام الرب الى صموئيل قائلا
11 ندمت على اني قد جعلت شاول ملكا لانه رجع من ورائي ولم يقم كلامي. فاغتاظ صموئيل وصرخ الى الرب الليل كله.
12 فبكر صموئيل للقاء شاول صباحا. فأخبر صموئيل وقيل له قد جاء شاول الى الكرمل وهوذا قد نصب لنفسه نصبا ودار وعبر ونزل الى الجلجال.
13 ولما جاء صموئيل الى شاول قال له شاول مبارك انت للرب. قد اقمت كلام الرب.
14 فقال صموئيل وما هو صوت الغنم هذا في اذنيّ وصوت البقر الذي انا سامع.
15 فقال شاول من العمالقة قد أتوا بها لان الشعب قد عفا عن خيار الغنم والبقر لاجل الذبح للرب الهك. واما الباقي فقد حرّمناه.
16 فقال صموئيل لشاول كف فأخبرك بما تكلم به الرب اليّ هذه الليلة. فقال له تكلم.
17 فقال صموئيل أليس اذ كنت صغيرا في عينيك صرت راس اسباط اسرائيل ومسحك الرب ملكا على اسرائيل.
18 وارسلك الرب في طريق وقال اذهب وحرّم الخطاة عماليق وحاربهم حتى يفنوا.
19 فلماذا لم تسمع لصوت الرب بل ثرت على الغنيمة وعملت الشر في عيني الرب.
20 فقال شاول لصموئيل اني قد سمعت لصوت الرب وذهبت في الطريق التي ارسلني فيها الرب واتيت باجاج ملك عماليق وحرّمت عماليق.
21 فاخذ الشعب من الغنيمة غنما وبقرا اوائل الحرام لاجل الذبح للرب الهك في الجلجال.
22 فقال صموئيل هل مسرّة الرب بالمحرقات والذبائح كما باستماع صوت الرب. هوذا الاستماع افضل من الذبيحة والاصغاء افضل من شحم الكباش.
23 لان التمرد كخطية العرافة والعناد كالوثن والترافيم. لانك رفضت كلام الرب رفضك من الملك
24 فقال شاول لصموئيل اخطأت لاني تعدّيت قول الرب وكلامك لاني خفت من الشعب وسمعت لصوتهم.
25 والآن فاغفر خطيتي وارجع معي فاسجد للرب.
26 فقال صموئيل لشاول لا ارجع معك لانك رفضت كلام الرب فرفضك الرب من ان تكون ملكا على اسرائيل.
27 ودار صموئيل ليمضي فامسك بذيل جبّته فانمزق
28 فقال له صموئيل يمزّق الرب مملكة اسرائيل عنك اليوم ويعطيها لصاحبك الذي هو خير منك.
29 وايضا نصيح اسرائيل لا يكذب ولا يندم لانه ليس انسانا ليندم.
30 فقال قد اخطأت. والآن فاكرمني امام شيوخ شعبي وامام اسرائيل وارجع معي فاسجد للرب الهك.
31 فرجع صموئيل وراء شاول وسجد شاول للرب
32 وقال صموئيل قدموا اليّ اجاج ملك عماليق. فذهب اليه اجاج فرحا. وقال اجاج حقا قد زالت مرارة الموت.
33 فقال صموئيل كما اثكل سيفك النساء كذلك تثكل امك بين النساء. فقطع صموئيل اجاج امام الرب في الجلجال.
34 وذهب صموئيل الى الرامة. واما شاول فصعد الى بيته في جبعة شاول.
35 ولم يعد صموئيل لرؤية شاول الى يوم موته لان صموئيل ناح على شاول والرب ندم لانه ملّك شاول على اسرائيل
16: 1 فقال الرب لصموئيل حتى متى تنوح على شاول وانا قد رفضته عن ان يملك على اسرائيل. املأ قرنك دهنا وتعال ارسلك الى يسّى البيتلحمي لاني قد رأيت لي في بنيه ملكا.
2 فقال صموئيل كيف اذهب. ان سمع شاول يقتلني. فقال الرب خذ بيدك عجلة من البقر وقل قد جئت لاذبح للرب.
3 وادع يسّى الى الذبيحة وانا اعلمك ماذا تصنع وامسح لي الذي اقول لك عنه.
4 ففعل صموئيل كما تكلم الرب وجاء الى بيت لحم. فارتعد شيوخ المدينة عند استقباله وقالوا أسلام مجيئك.
5 فقال سلام. قد جئت لاذبح للرب. تقدسوا وتعالوا معي الى الذبيحة. وقدس يسّى وبنيه ودعاهم الى الذبيحة.
6 وكان لما جاءوا انه رأى اليآب فقال ان امام الرب مسيحه.
7 فقال الرب لصموئيل لا تنظر الى منظره وطول قامته لاني قد رفضته. لانه ليس كما ينظر الانسان. لان الانسان ينظر الى العينين واما الرب فانه ينظر الى القلب.
8 فدعا يسّى ابيناداب وعبّره امام صموئيل. فقال وهذا ايضا لم يختره الرب.
9 وعبّر يسّى شمّة. فقال وهذا ايضا لم يختره الرب.
10 وعبّر يسّى بنيه السبعة امام صموئيل فقال صموئيل ليسّى الرب لم يختر هؤلاء.
11 وقال صموئيل ليسّى هل كملوا الغلمان. فقال بقي بعد الصغير وهوذا يرعى الغنم. فقال صموئيل ليسّى ارسل وائت به. لاننا لا نجلس حتى يأتي الى ههنا.
12 فارسل واتى به. وكان اشقر مع حلاوة العينين وحسن المنظر. فقال الرب قم امسحه لان هذا هو.
13 فاخذ صموئيل قرن الدهن ومسحه في وسط اخوته. وحلّ روح الرب على داود من ذلك اليوم فصاعدا. ثم قام صموئيل وذهب الى الرامة
14 وذهب روح الرب من عند شاول وبغته روح رديء من قبل الرب.
15 فقال عبيد شاول له هوذا روح رديء من قبل الله يبغتك.
16 فليأمر سيدنا عبيده قدامه ان يفتشوا على رجل يحسن الضرب بالعود ويكون اذا كان عليك الروح الرديء من قبل الله انه يضرب بيده فتطيب.
17 فقال شاول لعبيده انظروا لي رجلا يحسن الضرب وأتوا به اليّ.
18 فاجاب واحد من الغلمان وقال هوذا قد رأيت ابنا ليسّى البيتلحمي يحسن الضرب وهو جبار بأس ورجل حرب وفصيح ورجل جميل والرب معه.
19 فارسل شاول رسلا الى يسّى يقول ارسل اليّ داود ابنك الذي مع الغنم.
20 فاخذ يسّى حمارا حاملا خبزا وزق خمر وجدي معزى وارسلها بيد داود ابنه الى شاول.
21 فجاء داود الى شاول ووقف امامه فاحبه جدا وكان له حامل سلاح.
22 فارسل شاول الى يسّى يقول ليقف داود امامي لانه وجد نعمة في عينيّ.
23 وكان عندما جاء الروح من قبل الله على شاول ان داود اخذ العود وضرب بيده فكان يرتاح شاول ويطيب ويذهب عنه الروح الردي